عملية تكبير الثدي

 

ما هو تكبير الثدي ؟؟

 

نبذه مختصره :-

 

 تكبير الثدي عملية بسيطة وسهلة للغاية و طريقه امنه لتكبير الصدر يتم من خلالها زيادة حجم الثدي عن حجمه الطبيعي , عن طريق اضافة حشوة السليكون من خلال فتح  تحت الثدي ويتم من خلاله إدخال حشوة السليكون حتى يتم ظهور الثدي بشكل رائع وجذاب للمرأة  ليكتمل معالم الإنوثه لدي النساء , وانما إذا كنت تفكر فى إجراء تكبير الثدي , فمن المهم أن تأخذ وقتاً فى التفكير والحصول على المزيد من المعلومات حتى يتم إنتهاء عمليه تكبير الثدي بسهولة أمنة بدون أي حصول مضاعفات أو اثار جانبية , كما يجب اختيار دكتور تجميل الماهر الذي تريد إجراء عملية تكبير الثدي بعناية ويجب ان يكون لديه خبرة عالية ومهارة واسعة فى مجال تكبير الثدي , لان عمليات تكبير الثدي يتم فيها زراعة حشوات سليكون تحت عضلة الصدر , ويجب ان تكون العملية بمخدر عام , لذا تحتاج من أسبوع  إلى أسبوعين للشفاء والتعافي وبعد ذلك يمكن الرجوع إلى الحياة الطبيعية .

 

 

التحضير للعملية تكبير الثدي :

يجب على النساء التوقف أولآ : عن التدخين قبل إجراء عملية تكبير الثدي  , لان الطبيب ( دكتور تجميل ) سوف يتطلب منك التوقف عن التدخين , لانه يمكن ان يزيد من خطر الاصابة بالصدر والعدوى  , ثم يقوم الطيب بتخدير المريض بمخدر عام وليس موضعي , لذا يجب ان يكون الشخص الذي يريد إجراء عملية تكبير الثدي صائم لا يأكل أو يشرب قبل العملية 6 ساعات .

قد تحتاج النساء بعد عملية تكبير الثدي التواجد فى المشفي حتى يتم التعافي .

إذا كنت متردده من إجراء عملية تكبير الثدي يجب اخبار الطبيب , أو تشعر بأي آلم فى الثدي قبل العملية يجب أخبار الطبيب بذلك , سوف يتطلب منك التوقيع على نموذج الموافقة على عملية تكبير الثدي .

ثم يقوم الفريق بتصوير الثدي قبل وبعد العملية حتى يتم ملاحظة الفرق الكبير قبل وبعد العملية .

 

ماذا يحدث أثناء إجراء تكبير الثدي ؟

تتم عملية تكبير الثدي عادة في حوالي ساعة ونصف ويمكن ان يستخدم التخدير العام مما يعنى ان يجب على الشخص الذي يتم له تكبير الثدي ان يكون نائماً أثناء فترة العملية ,  أو مخدر موضعي حسب اختيار الطبيب (دكتور تجميل )  المناسب بالنسبة لحالة المريض , وبعد ذلك يتم تعقيم المكان بشكل جيد بالكامل , ثم تبدأ تنفيذ العملية .

أولآ يتم فتحة من 2 إلى 3 سم من خلال منطقة عضلة الثدي وهو المكان الانسب الذي يمكن دخول السليكون فيه مباشرة  وبعد إدخال الحشوة فى منطقة تحت عضلة الثدي أو فوق العضلة أو الوسط حسب إختيار دكتور التجميل للمكان المناسب فى إدخال السليكون , يتم خياطة المكان من خلال غرز سحرية قابلة للذوبان  من تحت الجلد وليس بالخارج حتى لا تظهر ندبات بعد ذلك التى تساعد على تشوه المكان لدي المرأة , ولكن يجب على الطبيب ان يضع حجم السيلكون المناسب الذي يحتاجه الثدي وليس حجم كبير زيادة عن اللازم حتى لا يتم إظهار الثدي بشكل غير طبيعي , لذا لابد من  إدخال الوزن المناسب للحشوة السليكون , ان حشوة السليكون التى يتم إستخدمها  لثدي المرأة هو مرن للغاية ويظهر شكل الثدي طبيعية وهى طريقة أمنة جداً ولا يوجد فيها اضرار أو اثار سلبية لدرجة ان المرأة لم تشعر , انه يوجد بالفعل سليكون بداخل صدرها بعد عملية تكبير الثدي , لان انسجة الثدي تعمل على مساندة السليكون من كل جانب , لذا لم يشعر النساء الذين تم لهم إجراء تكبير الثدي بوجود السليكون نهائياً وعند ملامسة الجلد ايضاً  , لان السليكون تم إدخله بعيد عن طبقات جلد الثدي نفسه وسوف يتم إرتداء حمالة ثدي طبية لحماية الجرح بعد العملية والضغط على الثدي ليساعد على تشكيله بشكل طبيعي و امن .

 

 

بعض الحالات التي تستدعي عملية تكبير للصدر :-

  1. حالات تدلي الصدر نحو الأسفل بسبب انخفاض حجم الصدر وارتخاء الأنسجة الضامة مع مرور الوقت .
  2. حالات إصلاح التفاوت في جسم النساء خصوصاً في منطقتي الورك والصدر عند النساء الذين يعتقدون أن أثداءهم صغيرة .
  3. حالات ترهل الصدر الناتج عن تضخم الصدر بشكل سريع نتيجة للحمل والإرضاع و فقدان الأنسجة الدهنية مع صغر الصدر بعد تضخمه في فترة الحمل والإرضاع .
  4. الحالات المختلفة التي توجب تكوين الحلمة من جديد مثل ( إعادة تشكيل الحلمة بعد عملية سرطان الثدي أو عند حالة الولادة بدون حلمة ) .
  5. وجود عدم تناسق بين الثديين(أحدهما صغير والآخر كبير) .
  6. عدم نمو الصدر إلى الحد المطلوب بالرغم من اكتمال النمو الجسم .

 في اي سن يمكن عمل تكبير للثدي  ؟؟ 

يمكن لأي امرأة الخضوع لعملية تكبير الصدر بعد انتهاء مرحلة نمو أنسجة الصدر ويكتمل هذا النمو في حوالي سن ال18 عشر بشرط عدم وجود أي مشكلة صحية تمنع المرأة من الخضوع للعملية. لا يصح القول أن هناك حد أقصى للعمر لإجراء عملية تكبير الصدر،يمكن لجميع النساء اللاتي يسمح لهن وضعهم الصحي الاستفادة من هذه العملية. لكن يفضل للنساء فوق سن ال40 أن يقوموا بإجراء اختبارات وتحاليل صحية مثل التصوير شعاعي للصدر قبل العملية .

 

عملية تكبير الثدي تمنع الرضاعة الطبيعية :

فكرة خاطئة ومعلومة كاذبة ١٠٠% , لان الطريقة التى يتم إستخدامها لإدخال حشوات السليكون تساعد على اتصال غدد الحلبية مع قنوات الحليب والحلمة فهذه الطريقة لم تؤثر على ثدي المرأة نهائياً وتبقي القدرة على الرضاعة الطبيعة دائماً موجوده لدي النساء بعد عملية تكبير الثدي بالسليكون .

يجب على الطبيب ان يكون لديها خبرة عالية ومهارة ودقة واسعة فى مجال طب التجميل ويكون متخصص فى هذا النوع من العمليات , كما لابد ان يتم إستخدام انواع السليكون الاصلي والتاكد انها بالفعل الطبي الاصلي وليس التقليدي , لان هذه الانواع أمنة تماماً لا يوجد فيها أي أنواع من المخاطر أو الاضرار مثل ما يقال فى المعلومات المنتشرة الخاطئة فى الوقت الحالي  .

الصدر الكبير والممتلئ من مقومات الأنوثة والجمال التي تسعى الكثير من السيدات للحصول عليها، وهو الأمر الذي يجعل الكثير منهم يضطر للجوء إلى الكثير من العمليات التجميلية بغرض تكبير الثدي، من ضمن طرق تكبير الثدي هي استخدام السيليكون للحصول على أثداء أكبر حجمًا ولكن على الرغم من نجاح الكثير من هذه العمليات والحصول على نتائج ترضي الكثير من السيدات إلا أنه يوجد الكثير من مخاطر استخدام السيليكون لتكبير الثدي.

يعتمد تكبير الثدي بالسيليكون على عمل ثقب في الثدي من أسفله أو من أحد الجانبين وإدخال حشوات من مادة السيليكون داخل الثديين وبالطبع لأنها مادة غير طبيعية تتواجد بالجسم تعود عليه بالكثير من المخاطر.

 

 

 

 

 

قبل و بعد :-