اختر صفحة

ماهو الفيلر المدمج؟

ابتكر الدكتور العالمى رامى العنانى طريقة حديثة لحقن ورسم الوجه تجمع ما بين مميزات نوعين من الفيلر، وتم تسجيلها دولياً باسمه فيما يعرف باسم (الفيلر المدمج) RAM Codes مستمد من حروف اسمه، وهو اختصار لمصطلح “Rich Amplified Molecules

الفيلر نوعين:

– النوع الأول الذى يقوم بعملية الامتلاء ويعطى حجم وهو volumizing filler، وهو يتكون من مادة  الهيالويورونيك أسيد Hyaluronic acid.

– النوع الثانى هو الفيلر المحفز Stimulatory filler وهو يتكون من مادة الكالسيوم هيدروكسى ابيتيت Calcium Hydroxy Apetit .

وأشار إلى أنه ابتكر “الفيلر المدمج” وهو يجمع بين النوعين ويسمى RAM Codes مستمد من حروف اسم دكتور رامي العناني وهو اختصار لمصطلح “Rich Amplified Molecules” وهو الطريقة الأحدث فى حقن الوجه والمسجلة دوليا باسم الدكتور رامى العنانى.

 

و الفيلر المدمج هو مزج ما بين مميزات نوعين الفيلر السالف ذكرهما، فيقوم بتشبع طبقات الجلد والبشرة بالماء، فيحدث ترطيب للبشرة ونضارة وامتلاء وهى مميزات الفيلر الحجمى أو volumizing filler، وكذلك يقوم الفيلر المدمج بتحفيز الكولاجين وهو العنصر المتواجد فى طبقات الجلد، والذى يساعد على أن يكون الجلد مشدود ومرن، وهى مميزات الفيلر المحفز Stimulatory filler لذا فالفيلر المدمج يقدم مزايا النوعين.

 

وجدير بالذكر أن أنواع الفيلر جميعها تتكون من مواد طبيعية آمنه جدا ومرخصة من قبل أكبر الجهات الدولية وحاصلة على أعلى الشهادات الدولية مثل FDA (منظمة الغذاء والدواء الأمريكية) وCE (الاتحاد الأوروبى).

 

يتم عمل خريطة لحقن الوجه بحيث يتم حقن الوجه بطريقة أساسها إظهار البشرة أصغر وتبدو طبيعية تماماً، وهما عنصرين فى غاية الأهمية، لأن هذا النوع من الفيلر لا يقدم وظيفة تجميلية فقط لكنه يعالج طبقات الجلد والبشرة ويحفز على تكوين الكولاجين فيفيد البشرة مع تقدم العمر، والأهم أن يكون الشكل طبيعى وأن يكون التغيير للأفضل.

الفيلر المدمج يقوم بزيادة نضارة البشرة ويزيد من المحتوى المائى داخل البشرة، لأن الماء إذا زاد فى البشرة تكون صحية بشكل أكبر، بالإضافة إلى تحفيز الكولاجين مع تكرار حقن تلك المادة.

هناك اعتقادا لدى كثيرون بأن الفيلر يتم عمله مع تقدم العمر، فعلى العكس فهو تجميلي وعلاجي ووقائي أيضا، فبالتالي ينصح به في الأعمار الصغيرة، طالما نتحرى الدقة في نوع الحقن والطبيب الذي يقوم بالحقن ومدى خبرته وأماكن الحقن السليمة، وكمية المادة المحقونة لأن كل هذه الاشياء يجب أن تكون محسوبة بشكل صحيح ودقيق، لافتاً إلى أن تطبيق نظام الفيلر المدمج يفيد الجميع بنسب معتدلة وبسيطة تختلف من شخص لآخر حسب العيوب الموجودة في كل بشرة، والعمر، كما أنه يصلح للرجال والسيدات على حد سواء، وهو مفيد لمنطقة الخدين والخطوط التي تكون بجانب الفم ومنطقة الفك ورسم الوجه من اسفل وخط الدقن والفك يظهر منحوت.

Pin It on Pinterest

Share This